الجمعة، 13 فبراير، 2009

صاحب حمام شعبي يصور نساء عاريات عبر كاميرا لتسويقها بالناظور

نشرت إحدى الجرائد الإخبارية التي تصدر بجهة فاس أن سيدة تدعى (ر ـ ب) و التي تعمل بأحد الحمامات الشعبية بمنطقة تانديت التابعة لإقليم بولمان تقدمت إلى السلطات المحلية بهذه المنطقة بشهادة أن صاحبا الحمام الذي تشتغل به و المسميا (ر ـ ع) و (م ـ م) قد أرغمها بتثبيت و نصب كاميرا خفية رقمية في منطقة معينة من الحمام لتصوير النساء اللاتي يلجن الحمام عاريات قصد تسويقها في أقرصة بالناظور بالسوق السوداء حيث تتمكن مجموعة من إدخالها لمليلية و إسبانيا لبيعها بأثمان خيالية وحسب نفس المصدر فإن سكان منطقة تانديت يطالبون بفتح تحقيق فوري في النازلة إنطلاقا من إعتراف العاملة لمتابعة المتورطين لتفادي إعادة سيناريو أحداث الحاج ثابت

‏ليست هناك تعليقات: